الثلاثاء، 4 ديسمبر، 2012

تسألون عن الحب

 قصة نورة و عايش
هذي قصة قديمه صارت من زمان 
بين ولد اسمه عايش وبنت اسمها نوره
كانو يحبون بعض واتفقوا أنهم يتزوجون
راح عايش لأبو نورة و طلبها منه .. لكنّه
رفض ؛بحجة أن عايش فقير ومازال صغير
قرر عايش السفر والضرب في أرض الله الواسعة
طلبا للرزق و التجارة 
وقال لحبيبته نورة:أنا بسافر أتاجر وبعدل وضعي حتى أتزوجك !
لكنّ أوعديني إنك ما تتزوجي غيري
قالت نورة: أوعدك 
راح عايش يتاجر و وتوفق رجع بعد سنة سأل عنها
قالو له تزوجت "انجن" وجلس يصارخ
ليــش هي وعدتني ماتتزوج 
قالو له: زوجوها واحد غصب عنها
وهو من خارج المدينة ولا يعرفون مكانها
راح عايش مدينة وراء مدينة
وكان يروح لأماكن تجمع الرجال و يقولهم
عندي لغز واللي يجاوب عليه
حلال عليه كل مالي وحلالي 
وبعطيكم فرصة الـيوم و بكره 
ولكم الحرية إنكم تسألون أهلكم   
و اللغز هو
( أبي أنشدك عن ضيء القمر و شلون نورة )
و كل مرة يجاوبونه أبيض ، رمادي
و اللي ما عنده إجابه
و في أحدى المدن
قالهم اللغز ورجع واحد من الموجودين لزوجته
و اخبرها أنه في واحد مجنون
يقول بيعطي كل ماله وحلاله للي يجاوب على لغز
هي جاها فضول تعرف إيش اللغز قال:
( أبي أنشدك عن ضيء القمر و شلون نورة)
ابتسمت و قالت:
قله ( مثل السمك من دون البحر وشلون -عايش- )
قالها : متأكده - قالت : متأكده
اليـوم الثاني قال الرجل لعايش:
أنت قلت أبي أنشدك عن ضيء القمر ۆ شلون -نورة
وأنا أقول مثل السمك من دون البحر وشلون -عايش
ابتسم عايش وقال: مالي و حلالي لك
بس سلملي على نوره
خسر حلاله عشان يعرف "وشلون نورة ؟
تسألون عن الحب هذا هو الحب
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

هناك 4 تعليقات:

  1. تقطع القللللب

    ردحذف
    الردود
    1. يسلم قلبك يالغلا
      سعيده لمرورك تقديري لك

      حذف
  2. قصه تحكي عن ظلم المحبيين فعلا قصه جميله أشكرك

    ردحذف